أخبار وتقارير

الدوحة تستعد لاستضافة فعالية TED بالعربية العام المقبل

تستعد العاصمة القطرية، الدوحة، لاستضافة فعالية رئيسية لمنصة TED باللغة العربية، في آذار/مارس المقبل. وتأتي هذه الفعالية بعد إطلاق الإصدار الأول لمبادرة »شارك أفكارك مع TED بالعربي«.

وخلال الفعالية المزمع تنظيمها العام المقبل، سيقدم ستة عشر متحدثًا من صناع التغيير، من جميع أنحاء العالم العربي، أفكارًا مبتكرة وملهمة.

وأطلقت مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، في وقت سابق، منصة TED باللغة العربية، بالتعاون مع منظمة TED بهدف الاحتفاء باللغة العربية، والمساهمة في حفظها، وتعزيز حضورها وأهميتها عبر العالم. وبحسب بيان من المنظمة القطرية غير الهادفة للربح، تلقى »الفنار للإعلام« نسخة منه، فإن المنصة الجديدة هي أول نسخة من محاضرات TED باللغة العربية، بما يتيح للناطقين بالعربية، المشاركة وإيصال أصواتهم عبر TED بالعربي.

وفي حزيران/ يونيو من العام الجاري، استضافت المنصة فعالية إقليمية في جامعة الحسين التقنية للأعمال بالمملكة الأردنية الهاشمية، وذلك بهدف توحيد الإمكانات البشرية في مواجهة التحديات العالمية. وسلطت هذه الفعالية الضوء على التجارب العربية المؤثرة، واحتضنت مجموعة متنوعة من طلاب وخريجي المدارس والجامعات من قطر، والأردن، والسعودية، وعمان، والكويت، وفلسطين.

وتقول الدكتوره زينب إبراهيم، أستاذة الدراسات العربية بجامعة كارنيجي ميلون في قطر، وهي جامعة شريكة لمؤسسة قطر: »يشعر الكثير من العرب بأنهم مُغيَّبون عن المشهد، ولذلك فإن منصة TED بالعربي تثبت لنا أن العرب حاضرون، وجزء من هذا العالم الجديد والمتطور. إنها تؤكد أيضًا على مكانة اللغة العربية ومدى حيويتها. وبعبارة أخرى، فإنها منصة تسهم في تعزيز حضور اللغة العربية على المستوى العالمي«.

وفق البيان نفسه، فمن شأن منصة TED بالعربي أن تسهم في إيصال أفكار الناطقين بالعربية إلى جمهور جديد، مما يعزز من قدراتهم على الوصول والتأثير. وستمنح محاضرات TED باللغة العربية الجمهور العربي، في جميع أنحاء العالم، فرصة جديدة للتعبير عن رأيهم وإيصال أصواتهم والوصول إلى جمهور عالمي يهتم بالقضايا التي تهم العالم الناطق بالعربية.

وتضيف أستاذة الدراسات العربية بجامعة كارنيجي ميلون في قطر، أن إطلاق منصة TED بالعربي يضاهي في أهميته الاعتراف باللغة العربية كإحدى اللغات الرسمية في الأمم المتحدة. وتقول إن المنصة بمثابة رسالة قوية للغاية، وإطلاقها بالعربية يثبت حيوية اللغة العربية وقوة الحضور العربي.

وكانت مؤسسة قطر قد أبرمت شراكة مثمرة مع منظمة TED، تم بموجبها إطلاق منصة TED بالعربي في عام 2020، وهي تضم أيضًا وجهة رقمية وكيانًا لمكتبة غنية بمحتوى TED بالعربي، مما يوفر محتوىً عالي الجودة باللغة العربية- يشمل مدونات ومقاطع فيديو TED-Ed القصيرة ومقاطع الفيديو المخصصة التي يتم نشرها في جميع أنحاء العالم. ومنذ إطلاق هذه المنصة، شهد الموقع الإلكتروني للمنصة 36 مليون زيارة وحصدت مقاطع الفيديو الخاصة به 14 مليون مشاهدة.

وعلى مدار السنوات الأخيرة، شاهد الجميع تقريبًا، في مرحلة ما من حياته، إحدى محاضرات TED الشهيرة، حيث اكتسبت هذه المحاضرات شعبية متزايدة، وحققت انتشارًا واسعًا، ما حوّلها إلى مادة يتشاركها رواد شبكات التواصل الاجتماعي التي تهيمن على عالمنا اليوم.

في عام 2006، قررت منظمة TED، وتشير الأحرف الثلاثة في الأصل إلى كلمات التكنولوجيا، والترفيه والتصميم باللغة الإنجليزية، توسيع نطاق جمهورها بنشرها 6 محاضرات مختلفة عبر شبكة الإنترنت، مما أوجد في نهاية المطاف آلاف المحاضرات المتاحة للجمهور، اليوم، بأكثر من 100 لغة مختلفة. وقد غطَّت في موضوعاتها جميع مناحي الحياة بداية من القضايا السياسية، وحتى قضايا النسوية، ومجالات العلوم، والموسيقى، والأعمال وغيرها.

اقرأ أيضًا:

Countries

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى